البنك المركزي الأوروبي يخفض مشترياته من السندات خلال أغسطس

كشفت بيانات صادرة يوم الاثنين عن البنك المركزي الأوروبي، حول شراؤه سندات أقل في إطار برامجه التحفيزية في أغسطس ، في خطوة تهدف على الأرجح إلى الحفاظ على ما لديه من موارد في ظل تحسن الأسواق بعد انهيار ناجم عن جائحة فيروس كورونا وتناقص أحجام العمليات بسبب العطلات الصيفية.

واشترى المركزي الأوروبي سندات بقيمة 78.6 مليار يورو (92.95 مليار يورو) الشهر الماضي في مختلف برامجه، بانخفاض 26 %عن يوليو.

يأتي ذلك بالمقارنة مع 159 مليار يورو أنفقها على أصول مالية في يونيو حزيران للمساعدة في تحقيق الاستقرار للأسواق المالية المتضررة من الجائحة وما استتبعته من إجراءات للعزل العام.

وقالت عضو المجلس التنفيذي للبنك المركزي الأوروبي إيزابيل شنابل، التي ترأس عمليات السوق لدى البنك المركزي، لرويترز في 28 أغسطس إن أحجام الشراء تعكس “أوضاعا موسمية” وكذلك تحسن ظروف السوق.

وأضافت أنها لا ترى سببا لأن يزيد البنك إجراءاته التحفيزية في الوقت الحالي، لكن مستثمرين يتكهنون بأن مشترياته الطارئة من السندات ستزيد مجددا بحلول نهاية العام.

ويتبقى لدى البنك المركزي الأوروبي نحو 850 مليار يورو لإنفاقها في إطار برنامجه للشراء الطارئ المرتبط بالجائحة حتى يونيو المقبل، وذلك إلى جانب برنامجه المعتاد الأصغر حجما لشراء السندات.

اضغط لمتابعة أموال الغد على تطبيق نبض