جامعة الجلالة بصدد إبرام عقد تؤأمة مع 5 جهات دولية

كشف الدكتور خالد عبد الغفار وزير التعليم العالى، خلال لقاء شباب مصر الدارسين بالخارج بحضور وزيرة الهجرة بمقر جامعة الجلالة، عن تجهيز جامعة الجلالة وفقا لأحدث وسائل التكنولوجيا، مضيفا أن الفترة الزمنية التى انتهى لها المشروع وأصبح جاهزا للافتتاح لم يكمل عامين ونصف ليتم تحويل جبل إلى جامعة ومنتجعات سكنية وبنية تحتية مهمة.

وأكد  أنه يوجد 5 جهات عالمية لعقد توأمة أو درجة الشهادات المزدوجة، بنفس المنهج والجودة التعليمية وذلك مع جامعة الجلالة، مشيرا إلى أن الوزارة تسهدف خلال 10 سنوات أن تكون جامعة الجلالة براند يستقطب الطلاب.

وأستكمل عبد الغفار  أن هناك أعضاء هيئة تدريس متميزين سواء من داخل مصر أو خارجها وكل مقومات النجاح لهذه الجامعة متوفرة وهناك متابعة دقيقة من الرئيس بشكل يومى ونعرض عليه تقرير كامل حول ما تم إنجازه ليطمئن أن كل ما يقدم للمصريين شئ مميز.

وأكد أن القيادة المصرية مهتمة لتثقيف وبناء الإنسان المصرى بشكل عصرى ولابد أن يكون التعليم فى القلب من هذا التغيير، ولا يوجد دولة بالعالم تمكنت من تحقيق التغيير الا من خلال التعليم 

وأشار عبد الغفار إلى أن بالتوازى مع تلك الجامعات الأهلية، لدينا اهتمام بالجامعات الحكومية العريقة ويتم تحديث البرامج المقدمة لتتماشى مع سوق العمل .

وأشاد  بقانون جامعة الجلالة والذي يسمح بالتحويل فى أى وقت إلى الجامعة وذلك بالنسبة للطلاب الدارسين بالخارج ونستطيع أن نحتوى ونتقبل أولادنا وهذا المكان مفتوح أمامكم وعند التخرج أمامكم فرصة عند تحقيق التفوق للعمل فى الجامعات الأهلية .

اضغط لمتابعة أموال الغد على تطبيق نبض