فورمولا 1 تعلن عن مسار قصير وسريع في جائزة الصخير الكبرى

قالت بطولة العالم لسباقات فورمولا 1 للسيارات في بيان يوم الجمعة إن السباق الثاني في البحرين سيشهد مسارا أقصر وأسرع لتستغرق اللفة في التجارب التأهيلية أقل من 55 ثانية.

وسيكون المسار، الذي يبلغ طوله 3.543 كيلومتر، ثاني أصغر مسار في فورمولا 1 بعد موناكو التي خرجت من جدول سباقات العام الحالي.

وتشير التقديرات إلى أنه يمكن للسيارات إكمال لفة كاملة في أقل من دقيقة واحدة خلال السباق الذي يضم أكبر عدد من اللفات وتبلغ 87.

وسيقام السباق الثاني في البحرين تحت مسمى جائزة الصخير الكبرى في السادس من ديسمبر كانون الأول بعد أسبوع من سباق جائزة البحرين الكبرى الذي يقام في المسار الدولي التقليدي الأطول ويبلغ 5.4 كيلومتر.

وتقام المنافسات ليلا وستكون التجارب التأهيلية والسباق تحت الأضواء الكاشفة. وينطلق سباق جائزة البحرين الكبرى قبل الغروب ويستمر بعد حلول الظلام كالمعتاد.

والصخير ثالث حلبة تستضيف أكثر من سباق في موسم فورمولا 1 بسبب جائحة كوفيد-19 التي تسببت في تأجيل الموسم حيث استضافت كل من حلبة رد بول في النمسا وسيلفرستون في إنجلترا سباقين.

لكن الصخير ستكون أول حلبة تستخدم مسارا بديلا.

وقال روس براون مدير فورمولا 1 في بيان ”درسنا بعض الخيارات من أجل مسار بديل بالحلبة.

”توصلنا إلى مسار خارجي ليكون أفضل بديل وسيوفر تحديا جديدا لكل الفرق وسيسعد الجماهير بالسرعات العالية وأزمنة اللفات السريعة“.

وكشفت فورمولا 1 عن جدول مؤلف من 17 سباقا هذا الأسبوع وسيكون السباق الثاني في البحرين قبل الأخير في الموسم الذي سيختتم في أبوظبي يوم 13 ديسمبر كانون الأول.

 

اضغط لمتابعة أموال الغد على تطبيق نبض