edita 350

فتح أبواب المتحف المصري أمام الجمهور بعد غلقه لـ3 أشهر.. اليوم

قام اليوم د. خالد العناني وزير السياحة والآثار بإعادة فتح المتحف المصري بالتحرير أمام الجمهور وذلك بعد غلقه منذ مارس الماضي ضمن الاجراءات الاحترازية التي اتخذتها الحكومة المصرية في ظل تداعيات فيروس كورونا المستجد في مختلف دول العالم.

وتفقد خلالها تطبيق ضوابط السلامة الصحية والإجراءات الاحترازية التي أصدرتها الوزارة لإعادة الفتح التدريجي لمجموعة من المتاحف والمواقع الأثرية ضمن استئناف الحركة السياحية الوافدة إلى مصر.

ولفت عناني إلى أن إعادة فتح المتحف المصري بالتحرير يأتي ضمن المتاحف والمواقع الأثرية التي يتم افتتاحها تدريجيا بالمحافظات المختلفة منها القاهرة والاسكندرية ومطروح والغردقة والاقصر وأسوان، حيث تم أيضا اليوم إعادة فتح منطقة أهرامات الجيزة، وقلعة صلاح الدين ومتحف الفن الإسلامي، والمتحف القبطي بالقاهرة، ومتحف النوبة، معابد أبو سمبل وفيله بأسوان، ومعبد الأقصر ومعبد الكرنك والدير البحري ومقابر وادي الملوك بالأقصر .

وأكد أن إعادة الفتح التدريجي للمتاحف والمواقع الأثرية يبعث رسالة للعالم باستعداد مصر لاستقبال السياحة الخارجية، كما أنه يعد تدريبيا للعاملين على الالتزام بالإجراءات الخاصة بالسلامة الصحية، بالإضافة إلى أنه يعتبر فرصة جيدة للمصريين لزيارة الأماكن الأثرية المختلفة حيث أن التعرف على حضارة مصر العريقة حق أصيل للمواطن المصري، معربا عن تقديره لاهتمام الاعلام وخاصة المصري بحضور وتغطية الأحداث الأثرية بشكل ملحوظ عام بعد عام، متوجها لهم بالشكر على دورهم في الترويج للسياحة والآثار والمتاحف المصرية داخل كل بيت مصري.

وأشار عناني إلى أن قصر البارون قد شهد أمس في أول أيام افتتاحه للجمهور إقبالا ملحوظا من المصريين الذين كانوا في انتظار افتتاحه لأول مرة وزيارته.

اضغط لمتابعة أموال الغد على تطبيق نبض

اترك تعليق