البرازيل تسجل عجزًا قياسيًا في الميزانية بنهاية مايو

قالت وزارة الخزانة يوم الاثنين إن حكومة البرازيل سجلت عجزا قياسيا في الميزانية الشهر الماضي، مضيفة أن التوقعات الرسمية للدين العام والعجز للسنة الحالية سيجري رفعها لتعكس الأضرار الشديدة التي لحقت بالمالية العامة بسبب أزمة كوفيد-19 .

وسجلت الحكومة عجزا أوليا في الميزانية، مع استبعاد مدفوعات الفائدة، بلغ 126.6 مليار ريال (23.3 مليار دولار) في مايو وهو مستوى قياسي شهري، ومرتفع قليلا عن المتوسط البالغ 125.9 مليار ريال الذي توقعه خبراء اقتصاديون استطلعت رويترز آراءهم.

وقالت الخزانة إن إجمالي عجز الميزانية في الأشهر الخمسة الأولى من العام وصل إلى 222.5 مليار ريال مقارنة مع عجز بلغ 17.5 مليار ريال في الفترة نفسها من العام الماضي.

وأضافت أن صافي الدين العام هذا العام من المنتظر أن يرتفع فوق 65 % من الناتج المحلي الاجمالي في حين سيرتفع مجمل الدين فوق 95 من الناتج الاجمالي.

اضغط لمتابعة أموال الغد على تطبيق نبض