وزير الري الإثيوبي: سد النهضة يحتجز 4.9 مليار متر مكعب مياه بدءا من الشهر المقبل

نشر وزير الري الإثيوبي سيليشي بيكيلي، صورا التقطت الأحد أثناء زيارته وفريق حكومي لسد النهضة، للوقوف على أعمال البناء قبل بدء الجدول الزمني لملء الخزان في يوليو المقبل 2020.

ونشر بيكيلي الصور على حسابه في “فيسبوك” وأرفقها بتعليق قال فيه إن فريقا ضم نائب رئيس الوزراء ديميكي ميكونين، وعددا من الوزراء ورئيس هيئة الأركان يرافقه في الزيارة.

وأضاف أن الملء الأول سيتم باحتجاز 4.9 مليار متر مكعب من المياه.

وتنوي إثيوبيا الشروع في الملء الأول للسد الشهر القادم بالتزامن مع بداية فيضان النيل الأزرق، على أن تستمر العملية حتى نهاية فصل الشتاء بإجمالي 4.9 مليار متر مكعب ليبدأ السد التشغيل التجريبي لإنتاج الكهرباء في مارس المقبل.

وقالت أسماء عبداللة وزير خارجية السودان السبت الماضي، إن «إثيوبيا إذا واجهت موقفًا قويًا من السودان ومصر بألا يتم ملء سد النهضة قبل الوصول إلى اتفاق ستفكر في الأمر مرتين»، مشيرة إلى أن «مفاوضات سد النهضة أنجزت أكثر من 90 % من ملفاتها، ويجب أن تُستأنف المفاوضات من حيث توقفت».

وعقدت اللجنة العليا لمياه النيل، اجتماعاً لاستعراض آخر تطورات ملف سد النهضة، ومناقشة مجمل الموضوعات والقضايا المثارة.

وأضاف مجلس الوزراء المصري في بيان صادر اليوم الأحد، أن الاجتماع جاء بحضور  الدكتور مصطفى مدبولى، رئيس مجلس الوزراء، ومشاركة وزير الخارجية، ووزير الموارد المائية والرى، وممثلى وزارة الدفاع، والمخابرات العامة.

كانت وزيرة الخارجية السودانية أسماء عبدالله، قد أكدت أمس السبت، في لقاء تلفزيوني ضرورة جلوس السودان وإثيوبيا ومصر إلى التفاوض بشأن ملف سد النهضة، مبينة أن السودان ظل على الدوام يدعو إلى التفاوض باعتبار أن الطريق الوحيد لحل مثل هذه الخلافات هو التفاوض.

اضغط لمتابعة أموال الغد على تطبيق نبض