شعبة المستلزمات تطالب المواطنين بعدم التكالب على الكمامات الطبية لإتاحتها لمستشفيات العزل

عزت : الكمامات القماشية ملائمة للمواطنين وتوفر عناصر الأمان والسلامة لمواجهة الفيروس

دعت شعبة المستلزمات الطبية بإتحاد الصناعات المصرية ، المواطنين بالتوجه نحو شراء الكمامات القماشية المستدامة لتوفير نظيرتها الطبية للأطقم الطبية و لمصابي فيروس كورونا “كوفيد-19” بمستشفيات العزل المختلفة وتفادي حدوث أي نقص بالكميات المتاحة أمامهم.

قال الدكتور شريف عزت، رئيس الشعبة في تصريحات خاصة، إن تكالب المواطنين على شراء الكمامات الطبية تسبب في حدوث ارتفاع قياسي بأسعارها، وانتشار ظاهرة مصانع بير السلم التي تقوم بتصنيع كمامات غير امنة ، بما أدى لوجود أكثر من 80% من الكمامات المتاحة بالسوق غير مطابقة للمواصفات ، موضحا أن الكمامة الطبية يجب أن يتم توجيهها للمخالطين والطواقم الطبية ، كما أنه لابد ان يتم إرتدائها لمدة لا تتجاوز الـ  5 ساعات فقط ويتم تغييرها بأخرى.

تابع أن الكمامات القماشية ثبت فعاليتها في توفير الوقاية اللازمة للمواطنين لمواجهة تفشي فيروس كورونا المستجد ، مشيرا إلى أنه إذا كانت مناعة المواطن جيدة يجب أن يرتدي كمامة يمكن صناعتها في المنزل، وليس مفضل أن يرتدي كمامات طبية.

وأعلنت وزارة التجارة والصناعة مطلع الاسبوع الجاري، استهدافها اتاحة حوالى 30 مليون كمامة قماشية شهرياً  لتلبية احتياجات السوق المحلية من الكمامات المستدامة خلال الفترة المقبلة ، كما بدأت الهيئة العامة للتنمية الصناعية في تلقي طلبات تصنيع الكمامات القماشية اعتباراً من اليوم الأحد .

اضغط لمتابعة أموال الغد على تطبيق نبض