مصر تنسق مع السودان لاستلام عناصر إخوانية بعد فشل هروبهم لتركيا

كشفت مصادر أمنية مصرية عن تنسيق مع السلطات السودانية لاستلام مجموعة من العناصر الإخوانية تم ضبطهم فى السودان فى فبراير الماضي، بعد فشلهم من الهروب إلى تركيا.

وذكرت المصادر أن من بين من سيتم تسليمهم عن طريق الأمن السوداني، 5 من قيادات حركة “سواعد مصر” المنبثقة عن “حركة حسم الإرهابية” التي تأسست على يد الإخواني السابق محمد كمال الذي انشق معه الكثير من “شباب الإخوان” (جماعة الإخوان المسلمين) لتكوين جماعة مسلحة لقتال الجيش والشرطة، وفقاً لصحيفة “الاتحاد” الإماراتية.

ونقلت الاتحاد من مصادر مطلعة، أن القيادي الإخواني محمد الحلوجي هو المسؤول الأول المفوض من قبل الجماعة للتعامل مع الأوضاع فى السودان، وكانت له علاقات وتنسيق كامل مع أجهزة الأمن السودانية في وقت النظام المعزول، لكن مع تغير الأوضاع وتولي المجلس العسكري السوداني زمام الأمور تم القبض على معظم عناصر “الإخوان” هناك، والذي وصل عددهم لعشرات وخاطبتهم مصر رسميا لتسلمهم.

 

اضغط لمتابعة أموال الغد على تطبيق نبض