سفير الفلبين بالدوحة: تشريد 1645 عامل فلبينى فى قطر بسبب كورونا

وكالات-

قال ألان تيمبايان السفير الفلبينى فى قطر، إن معيشة أكثر من 5 آلاف عامل فلبينى فى قطر قد تأثرت بسبب أزمة وباء كورونا بعد تشريد 1645 منهم، وفقاً لتصريحات نقلها موقع انكوارير.نت.

وأوضح السفير، أن نحو 4055 عامل فلببي فى قطر قد طلب منهم الحصول على إجازة إجبارية بسبب الوباء، مما دفع السفير إلى مناشدة مواطنى بلاده فى الإمارة إتباع تعليمات السلطات المحلية فى ظل الأزمة الحالية.

وكان معهد الدفاع عن الديمقراطيات الأمريكى قد اتهم قطر  فى تقرير له بسوء استغلال العمال وسط تفشى فيروس كورونا، حيث باتت قطر أكثر دولة ينتشر فيها الفيروس نسبة إلى عدد السكان فيها، وكشف التقرير أن قطر مازالت تحتجز العمالة فى ظروف بائسة بحجة مكافحة الفيروس.

وقال التقرير الذى نقلته العربية الإخبارية، إنه مع تفاقم وباء كوفيد-19 فى قطر، عاد سجل الدولة البائس فى مجال حقوق الإنسان إلى دائرة الضوء. فقد أقفلت الدوحة معسكرات العمل المزدحمة التى تؤوى العمال الوافدين، وتركت لهم خيارات قليلة لحماية صحتهم وسط تفشى المرض الذى يعد من بين الأسوأ فى العالم على أساس نصيب الفرد.

وحتى 30 إبريل، أبلغت قطر عن 13,409 حالة إصابة بفيروس كورونا و10 حالات وفاة. وتضاعف عدد الحالات تقريبًا كل ثمانية أيام خلال شهر إبريل، لذا فإن البلاد لديها الآن واحد من أعلى عدد الحالات لكل فرد فى العالم، مقارنة بإسبانيا وإيطاليا.

وترتفع أعداد الإصابات اليومية فى قطر بشكل كبير، حيث أبلغت السلطات عن 518 حالة جديدة فى 21 إبريل، و 761 حالة جديدة فى 24 إبريل، و 929 حالة جديدة فى 26 إبريل. وبعد الإعلان عن اختبار ما يقرب من 86,000 شخص ومضاعفة جهودها لتتبع انتقال الفيروس، تتوقع وزارة الصحة العامة أن الوباء فى قطر قد وصل إلى الذروة وأن معدل الإصابة سيبدأ فى الانخفاض قريبًا.

اضغط لمتابعة أموال الغد على تطبيق نبض