بسبب إغلاق المقاهي..«شعبة الدخان» تتوقع تراجع الحصيلة الضريبية للتبغ والسجائر لـ 45 مليار جنيه بنهاية يونيو

إمبابي :نساند قرارات الحكومة لمواجهة الفيروس.. وأسعار السجائر لن تزيد عقب تطبيق الرسوم الجديدة

قال إبراهيم إمبابي رئيس شعبة الدخان بغرفة الصناعات الغذائية باتحاد الصناعات،  إن تداعيات أزمة كورونا الحالية وما تبعها من إغلاق للمقاهي والكافيهات تسبب في تراجع نشاط مبيعات شركات المعسل والبالغ عدد 72 شركة  بنسبة 99% ، بما دفع أغلبها للتوقف عن الانتاج خلال الشهرين الماضيين .

أشار في تصريحات خاصة ، إلى أن التراجع الحالي سيؤثر سلباً على ايرادات الدولة الضريبية من القطاع خاصة وأن قطاع المعسل يمثل ثلث تلك الايرادات،  مرجعا أسباب ذلك إلى أن ضريبة القيمة المضافة يتم حسابها على المبيعات المتوقفة حاليا.

أضاف إمبابي أنه كان من المتوقع تحقيق ايرادات ضريبية من قطاع السجائر والمعسل بنحو 65.9 مليار جنيه خلال العام المالي الجاري ، إلا أن استمرار الأوضاع الحالية قد تصعب من إمكانية تحقيق ذلك ، متوقعاً عدم تجاوز الحصيلة الضريبية عن 45 مليار جنيه بنهاية يونيو المقبل بنسبة تراجع 31.7%  .

تابع إن التعديل التشريعي الذي تقدمت به الحكومة لمجلس النواب حول أحكام القانون رقم (147) لسنة 1984 والمتعلقة بفرض رسم تنمية الموارد المالية للدولة، والذي يتضمن فرض رسم بقيمة 3 جنيهات على التبغ،  يهدف إلى حاجة حاجه الدولة لتعزيز مواردها وتعويض الخسائر الناتجة عن التداعيات السلبية لفيروس كورونا، مشدداً على حرص الشعبة والشركات على دعم ومساندة الحكومة لمواجهة أزمة تفشي فيروس كورونا الحالية .

نوه أنه وفقا لضريبة القيمة المضافة يتم حساب ثمن الفاتورة والرسوم الجمركية ورسوم التنمية، حيث يتم أخذ 75% من قيمة الفاتورة بالإضافة لهذا ويتم خصمها عند تحقيق عملية البيع عند الاقرار الشهري،  بما يعني عدم وجود تأثير لذلك القرار على أسعار منتجات السجائر المختلفة .

 

اضغط لمتابعة أموال الغد على تطبيق نبض