الملياردير الأمريكي وارين بافيت يخسر 50 مليار دولار في 90 يوما بسبب كورونا

تضررت مجموعة بيركشاير هاثاواي التابعة للملياردير الأمريكي وارين بافيت بشدة جراء وباء فيروس كورونا وسجلت خسائر فصلية صافية قياسية بنحو 50 مليار دولار، اليوم السبت، وقالت الشركة إن الأداء يعاني في عدة شركات رئيسية.

وقالت بيركشاير إن معظم أنشطتها التي تزيد على 90 شركة واجهت آثارا سلبية تراوحت “بين بسيطة نسبيا إلى شديدة” جراء جائحة كورونا مضيفة أن الإيرادات عانت من بطء كبير في أبريل  حتى في الأنشطة التجارية “الأساسية“.

وشهدت شركة “بي.إن.إس.إف” للسكك الحديدية تراجعا في حجم الشحن وقلصت بعض الشركات الأجور واستغنت عن موظفين، وأغلقت شركات تجزئة مثل سيز كانديز ونبراسكا فيرنتشر مارت بعض المتاجر. 

من جانب أخر قدم وارين بافيت يوم السبت تقييما متفائلا لقدرة الولايات المتحدة على تخطي الأزمات حتى على الرغم من إقراره بأن وباء فيروس كورونا قد يكون له أثار واسعة النطاق على الاقتصاد وفقا لرويترز.

وتحدث بافيت (89 عاما) في الاجتماع السنوي للشركة في أوماها بولاية نبراسكا والذي عقد عبر الانترنت للمرة الأولى ودون حملة الأسهم بسبب الوباء. وتم بث وقائع الاجتماع مباشرة على ياهو فايننس.

وقال بافيت إن الأثر المحتمل للوباء الذي ألحق بالفعل أضرارا بالغة بالاقتصاد العالمي له مدى ”واسع بشكل غير معتاد.

لكنه حافظ على تفاؤله المعتاد بأن الولايات المتحدة ستتعامل معه بنجاح مشيرا إلى أنها خرجت من أزمات مثل الحرب العالمية الثانية ووباء الانفلونزا قبل مئة عام.

وقال بافيت ”ما زلت مقتنعا بأنه لا يوجد شيء يمكن أن يُوقف أمريكا.

اضغط لمتابعة أموال الغد على تطبيق نبض