بنك ميتسوبيشي يخطط لخفض العمالة 8000 شخص خلال 2023

 

رويترز

يسعى بنك ميتسوبيشي يو.اف.جيه المالية لخفض مستويات العمالة بحوالي ألفي شخص آخر بحلول السنة المالية 2023، مما يوضح المعاناة التي يعانيها البنك من أجل البقاء على الأرباح في ظل أسعار فائدة بالغة الانخفاض.

وقد أعلن أكبر بنك ياباني من حيث الأصول عام 2017 أنه يتوقع إلغاء ستة آلاف وظيفة بحلول السنة المالية 2023 وذلك من خلال خفض متدرج.
وقالت صحيفة يوميوري اليوم إن الخفض الإضافي سيتم من خلال تقليص التعيينات الجديدة.

وقالت كانا ناجاميتسو المتحدثة باسم البنك أنه قد يتم خفض عدد الوظائف بالبنك بشكل أسرع من الخطة الأصلية، مضيفة أن التقرير ليس ما أعلنه البنك.

وتشهد البنوك اليابانية معاناة لزيادة الأرباح في ظل سياسة تيسير مالي شديد، حيث قام البنك المركزي بخفض أسعار الفائدة قصيرة الأجل إلى -0.1 % وعائد السندات الحكومية لأجل عشر سنوات إلى حوالي صفر.

وفي ظل استمرار ضعف نشاط الإقراض التقليدي، انخفض صافي دخل الفائدة لوحدة ميتسوبيشي المصرفية إلى 1.38 تريليون ين في تسعة أشهر لنهاية ديسمبر ، بانخفاض 4.7 % على أساس سنوي.

كانت مجموعة ميزوهو المالية المنافسة قالت في 2017 إنها ستستغني عن حوالي 19 ألف وظيفة على مدى عشر سنوات، في حين قالت مجموعة سوميتومو ميتسوي المالية إنها ستخفض قوة العمل بما يعادل خمسة آلاف موظف بحلول مارس من العام الحالي.

اضغط لمتابعة أموال الغد على تطبيق نبض