الرئيس البيلاروسي يقرر إعلان دستور جديد للبلاد خلال 5 سنوات

قال رئيس البيلاروسي ألكسندر لوكاشينكو، إنه سيظهر خلال الخطة الخماسية الجديدة، في بلاده دستور جديد.

ونقلت وكالة “بيلتا” عن لوكاشينكو، أنه لا تزال مسألة الدستور مطروحة، ولم يتم إلغاؤها، موضحاً أنه هنا يمكننا بشكل مؤكد القول، إنه سيظهر لدينا على الأرجح، دستور جديد في الخطة الخمسية الجديدة هناك أسئلة توجد إجابات عليها.

في ديسمبر من العام الماضي، أوعز لوكاشينكو للبرلمان الجديد (بتشكيلته السابعة) بالانضمام إلى العمل الجاري في مجال وضع مشروع دستور جديد.

ويعتبر الرئيس البيلاروسي، أنه توجد في المجتمع رغبة كبيرة برؤية دستور جديد.

اضغط لمتابعة أموال الغد على تطبيق نبض