باسم فهمي: أزمة «كورونا» فرصة لإعادة التفكير للتوسع في تنفيذ المدن الذكية

قال المهندس باسم فهمي، عضو مجاز وزميل الجمعية الملكية للتخطيط المملكة المتحدة، أن هناك إمكانية لإيجاد فرص خلال أوقات الأزمات فالسوق العقارية المصرية يمكنها الاستفادة من أزمة كورونا الحالية، لافتًا إلى أن العالم واجه مشكلات متعددة منذ نهاية العام الماضي في كافة الأنشطة والقطاعات.

وأشار خلال مؤتمر سيتي سكيب مصر الذي عقدته عبر الإنترنت اليوم، إلى أن أزمة كورونا قد تؤدي لأزمات عالمية منها خسارة نحو 700 مليون موظف لمصادر دخلهم، مع توقعات بخسارة نحو 70 مليار دولار من الناتج العالمي، وهو ما يجعل وضع الحسابات طويلة المدى في حسابات اليوم.

وأضاف أن هناك تقرير بعنوان “دور القطاع الخاص في تحقيق أهداف التنمية المستدامة”، والذي يركز دور القطاع الخاص في تحقيق أهداف التنمية المستدامة بالتعاون مع الدول، بالإضافة لدراسة أخرى لماكينزي تركز على وجود 600 مدينة تتحكم في 60 % من الناتج المحلي العالمي وهو الرقم المرشح للاستمرار خلال الـ10 سنوات المقبلة.

ولفت إلى أنه من المتوقع حدوث تغير هيكلي في شكل المدن بحيث 220 مدينة من العالم النامي تحل محل دول العالم المتقدمة، وهو ما له تأثير جذري في شكل التنمية في المدن والدول مثل طريق الحرير ومدينة الملك عبد الله ومشروع نيوم وتأثيره على المستوى الإقليمي وتأثيره البلغ على التنمية العمرانية.

وأكد مزيد من تأثير التكنولوجيا على تنفيذ هذه المدن والمجتمعات العمرانية الجديدة دون معرفة تأثير هذه التكنولوجيا على أرض الواقع، لافتا إلى دور التكنولوجيا في التقليل من عدد الضحايا في مدن مثل الصين، كما أن المدن الأكثر ذكاء لها دور قوي في المستقبل ومؤثر على مستوى الاعمال.

وأوضح أنه يمكن التعامل مع التكنولوجيا بشكل إحصائي ولكن هذا يضع التكنولوجيا في مكان محدود بعيد عن إمكانياتها الغير محدودة وأهمية استخدامها في الاقتصاد الذكي، لافتا إلى أن المدن الذكية هي منصة لإقتصادات ذكية تعتمد أنشطتها على التكنولوجيا الذكية.

وقال أن المدن الذكية ستكون لها قدرة أكبر على دعم الأشخاص المؤثرين في الاقتصاد العالمي، كما سيكون هناك توقعات بدمج أكثر من وسيلة ربط بين المدن وساعات الذروة ستتراجع لأنها تدار بشكل مختلف.

وتابع: المدينة الذكية تستخدم التكنولوجيا لتحسين حياة المواطنين، كما أنها غاية وليس هدف، كما أن الوقت الحالي مفيد لإعادة مسار أو إعادة حسابات أو تفكير خارج الصندوق للتوجه للمدن الذكية.

 

اضغط لمتابعة أموال الغد على تطبيق نبض