وزيرة التخطيط: انخفاض عجز الميزان التجاري غير البترولي بنسبة 24% قبل ازمة كورونا

إرتفاع صافي الاستثمار الأجنبي المباشر بنسبة 19%

 

قالت الدكتورة هالة السعيد، وزيرة التخطيط والتنمية الاقتصادية إن الاقتصاد المصرى قبل أزمة فيروس كورونا استطاع تحقيق إنجازات ملموسة خلال الفترة الماضية والتي جاءت كثمار للإصلاحات الاقتصادية الجادة التي نفذتها الدولة، فبلغ معدل النمو الاقتصادي 5.6% وانخفض معدل البطالة إلى أقل من 8%.

وأضافت انه فد نخفض متوسط مُعدل التضخم إلى حوالي 5%، واسترد إحتياطي النقد الأجنبي عافتيه ليُغطي أكثر من 8.5 شهر من الواردات، وانخفض عجز الميزان التجاري غير البترولي بنسبة 24%، وارتفع صافي الاستثمار الأجنبي المباشر بنسبة 19%، وارتفعت تحويلات المصريين العاملين بالخارج بنسبة 13%، وغيرها من المؤشرات المالية والنقدية الإيجابية التي كانت مُرتكزاً لإحداث نقلة نوعية في حالة التنمية المُستدامة في مصر، إلا أن شاءت الأقدار ظهور فيروس كورونا، فتغيرت مسارات الأمور وأصبح الشُغل الشاغل لكافة حكومات العالم كيفية مواجهة هذا الفيروس والحد من تداعياته.
جاء ذلك خلال إلقاء الدكتورة هالة السعيد، وزيرة التخطيط والتنمية الاقتصادية بيان مشروع خطة التنمية المستدامة للعام المالى 20/2021؛ العام الثالث من الخطة متوسطة المدى 18/2019-21/2022 اليوم الثلاثاء أمام مجلس النواب بحضور الدكتور على عبد العال، رئيس مجلس النواب.

اضغط لمتابعة أموال الغد على تطبيق نبض