نيويورك تايمز: احتفالات المصريين بشهر رمضان خافتة بسبب كورونا

سلطت صحيفة “نيويورك تايمز” الأمريكية الضوء على تأثر احتفالات المصريين بشهر رمضان بوباء كورونا، وقالت إن المساجد القديمة المغلقة فى مصر هى نذير لحدث آخر سيغيره الوباء بشكل صارخ، وهو شهر رمضان، الذى اعتاد أن يشهد التجمعات فى المساجد والمنازل والشوارع، لكن سيتم استبداله بشهر من الصلاة الانفرادية واحتفالات مغلقة وقلق من المسيرة الصامتة للفيروس الذى أغلق مدينة لم تكن تنام عادة.

وأوضحت أن العام الحالى هو الأغرب على الإطلاق لمسلمى العالم البالغ عددهم 1.8 مليار نسمة. وفى القاهرة مدينة الألف مئذنة، يلقى كورونا بظلال كبيرة على الشهر، وعادة ما يفرض رمضان إيقاعا لطيفا على ضجيج مدينة القاهرة الصاخبة، وفقا للصحيفة. حيث تعج المقاهى على الأرصفة والفنادق الراقية بالزبائين حتى الساعات الأولى وتناول وجبة السحور استعدادا للصيام. كما تزور العائلات بعضها البعض، أو يزورون أقاربهم المرضى، وحتى المسلمين غير الملتزمين يصومون .

وهذا العام، فإن السكان سيكونون فى منازلهم فى ظل حظر التجوال الليلى الذى يبدأ فى الثامنة مساء و بعض سكان القاهرة الأثرياء فروا إلى الملاذات الساحلية و لكن المناطق الأثرية مثل الأهرامات مغلقة وتجوب الشرطة بعض المناطق مثل الكبارى على النيل لإثناء الناس عن البقاء.

اضغط لمتابعة أموال الغد على تطبيق نبض