سوق السيارات الأوروبية يتراجع بـ55% خلال مارس

تراجعت سوق السيارات الأوروبية التي انخفضت في الأشهر المقبلة، بنسبة 55 % في مارس متأثرة خصوصا بإغلاق الوكلاء بسبب إجراءات العزل التي فرضت في مواجهة انتشار وباء كوفيد-19 في دول عدة.

وأعلنت رابطة مصنعي السيارات الأوروبية عبر تقريرها الشهري الصادر اليوم الجمعة، أن مبيعات سيارات الركاب في أوروبا تراجعت إلى 567.31 ألف وحدة خلال شهر مارس الماضي مقارنة مع 1.265 مليون مركبة تم بيعها في الشهر نفسه من عام 2019.

وشهدت إيطاليا هبوطاً في مبيعات السيارات الجديدة بنحو 85.4 بالمائة خلال مارس الماضي على أساس سنوي إلى 28.33 ألف وحدة مباعة.

وانخفض الطلب على السيارات في فرنسا بنحو 72.2 بالمائة في مارس مقارنة بنفس الشهر من 2019 كما عانت إسبانيا من هبوطاً بنحو 69.3 بالمائة.

وكان الوضع أخف حدة في ألمانيا، حيث تراجعت المبيعات بنحو 37.3 بالمائة خلال الشهر الماضي.

و على صعيد الثلاثة أشهر المنتهية في مارس، شهد سوق السيارات الأوروبية هبوطاً بنحو 25.6 بالمائة عند المقارنة مع نفس الفترة من العام الماضي إلى 2.48 مليون وحدة.

وأظهرت الأرقام أن كل الأسواق الأوروبية الرئيسية للسيارات أبلغت هبوطاً ملحوظاً في عام 2020 حتى الآن، حيث تراجعت مبيعات المركبات الجديدة في إيطاليا بنحو 35.5 بالمائة في الربع الأول كما تراجعت في فرنسا بنحو 34.1 بالمائة وفي إسبانيا بنسبة 31 بالمائة وفي ألمانيا بنحو 20.3 بالمائة.

 

 

 

اضغط لمتابعة أموال الغد على تطبيق نبض