كورونا تتسلل للقطاع الصناعي .. وتتسبب في غلق مؤقت لشركات ليسيكو وإيجيبت فودز وسامسونج 

لم ينجو القطاع الصناعي كثيراً من تداعيات أزمة فيروس كورونا المستجد ، حيث تسبب الفيروس التاجي في توقف نحو 3 مصانع ضخمة بقطاعات مواد البناء والصناعات الغذائية والهندسية  منذ بداية شهر إبريل الجاري، وذلك بسبب الاشتباه بوجد إصابات ووفيات بهم بسبب الجائحة الحالية.

وتضم قائمة الشركات التي أضطرت لغلق أبوابها مؤقتاً كل من شركة سامسونج مصر للالكترونيات ، وشركة إيجيبت فودز للمنتجات الغذائية ، وأخيراً شركة ليسيكو مصر للصناعات الخزفية، والتي أخطرت البورصة المصرية اليوم قيامها بغلق مصنعها بمدينة برج العرب لمدة أسبوعين مع إعادة جميع الموظفين إلى منازلهم للعزل الذاتى قبل العودة إلى عمليات الإنتاج، وذلك بعد ثبوت إصابة اثنين من عمالها بفيروس كورونا المستجد، اتباعاً لإرشادات الطب الوقائى.

وأكدت الشركة  إن جميع مواقع الإنتاج لا تزال قيد التشغيل، حيث تمثل ليسيكو الخزفية حوالى 35% من الطاقة الإنتاجية للمجموعة من الأدوات الصحية، وتتوقع الشركة توقف طفيف فى تلبية احتياجات العملاء نتيجة لهذا الإغلاق نظراً لمستويات المخزون الحالية وتباطؤ الطلب بالفعل على المنتجات نتيجة الوباء.

فيما  تباين طريقة إفصاح الشركات عن الاشتباه بوجود إصابات لديها ، حيث علقت شركة إيجيبت فودز على قيامها بغلق كافة مصانعها يوم 5 إبريل الماضي ، وذلك عقب وفاة أحد عمالها مصاباً بفيروس الكورونا بحسب تأكيد العديد من العمال التابعين للشركة ، أن ما يتردد حول أن  الغلق كان إجبارياً سواء  ضغط مواقع التواصل الاجتماعي أو من قبل وزارة الصحة  يعد أمراً غير صحيحاً .

وبحسب تأكيدات شركة إيجيبت فودز أن الشركة إتخذت منذ أواخر مارس الماضي كافة الاجراءات الاحترازية اللازمة ، مثل العمل بنظام الورديات لتخفيض أعداد العمالة بالتناوب، وكذلك منح اجازات مدفوعة الأجر لكبار السن وأصحاب الأمراض المزمنة ، موضحة أن العامل تم إعلان حالته من قبل  أحد  المستشفيات بأنه مريض كورونا ، رغم  إعلان أن زوجته ووالدته وأخويه كونهم مخالطين بأنهم حالات سلبية.

بينما أعلنت  شركة سامسونج مصر بشكل فوري  عن غلق مصنعها في محافظة بني سويق منذ مطلع إبريل الجاري كإجراء احترازي ،  وذلك بعد اكتشاف حالة إصابة بفيروس كورونا المستجد كوفيد19، ولمدة 14 يوما بعد اكتشاف إصابة أحد العاملين بالفيروس، حيث تم وضع جميع العاملين بالمصنع فى العزل المنزلى، وتقوم وزارة الصحة والسكان بمتابعة المخالطين للحالة وتم تسجيل 3 حالا إيجابية أخرى منذ عدة أيام .

 

 

اضغط لمتابعة أموال الغد على تطبيق نبض