الحكومة تخصص 30 مليار جنيه لدعم 30 مبادرة جديدة بقطاعي الصحة والتعليم

قال الدكتورة هالة السعيد، وزارة التخطيط والتنمية الاقتصادية، أن الحكومة خصصت 30 مليار جنيه لتمويل 30 مبادرة جديدة تهدف الدولة إطلاقها لتحقيق 12 هدف استراتيجي بقطاعي الصحة والتعليم.

وأضافت على هامش مؤتمر لمناقشة آثار تداعيات أزمة فيروس كورونا المستجد وتأثيره على الاقتصاد العالمي والاقتصاد المصري، والسيناريوهات المحتملة وآليات المواجهة، أن هذه المبادرات تتمثل في زيادة أسرة الرعاية المركزة في المحافظات الأكثر إحتياجاً بنسبة 77%، كما نهدف تحقيق الحماية الإجتماعية.

وأكدت على أن الحكومة تستهدف 596 مليار جنيه استثمارات بموازنة العام المالي المقبل 2020/2021.

وأشارت إلى أن أن زيادة حجم الصادرات الغذائية وتحقيق الأمن الغذائي يأتيان على رأس أولويات الحكومات المختلفة لمواجهة التداعيات المستقبلية عقب إنتهاء أزمة كورونا.

وأضافت أنه في ظل أزمة كورونا تأثرت واردات الدول الأوروبية سلباً، بما يتيح الفرصة أمام مصر لتلعب دوراً محورياً في توفير الإحتياجات الغذائية لهذه الدول.

وأوضحت أن المكسب الواضح الذي أظهرته الأزمة أن التطوير في البنية التحتية في قطاع الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات، ساهم في مساندة قطاع التعليم عن بعد، كذلك تمويل القطاع الصحي سوف يكون له مردود إيجابي بعد انتهاء أزمة كورونا.

وأكدت الوزيرة أن الصين تأتي على رأس الدول التي سوف يشهد اقتصادها تعافي سريع، لا سيما بعد أن بدأت عجلة الإنتاج في الدوران، مؤكدة أن سرعة احتواء الأزمة سوف يساهم في تحقيق مكاسب أسرع لاقتصاديات الدول المستعدة لذلك.

 

اضغط لمتابعة أموال الغد على تطبيق نبض