جوجل وأبل يطلقان نظام لتنبيه المستخدمين عند التعامل مع مصاب بكورونا

كشفت شركتي آبل وجوجل عن شراكة استراتجية لإضافة تكنولوجيا إلى منصاتهما عبر الهواتف الذكية تهدف لإنذار المستخدمين حال قيامهم بالتواصل مع شخص حامل لفيروس كورونا المستجد.

وبناء على تفعيل هذه التكنولوجيا، فإن “جوجل” و”آبل” ستتمكنان من تعقب ثلاثة مليارات شخص على مستوى العالم، أي ما يعادل ثلث سكان الأرض تقريباً.

وأفادت الشركتان بأن تكنولوجيا التعقب مطورة خصيصاً لكبح انتشار فيروس “كورونا” من خلال تحذير المستخدمين بضرورة الذهاب إلى الحجر الصحي أو عزل أنفسهم بعد التواصل مع شخص مصاب بالفيروس.

وتبني الشركتين التكنولوجيا في أنظمة التشغيل iOS و Android في منتصف مايو ،وستضيف الشركات القدرة لهواتف iPhone و Android لتبادل المعلومات المجهولة لاسلكيًا عبر التطبيقات التي تديرها سلطات الصحة العامة،و ستقوم الشركات أيضًا بإصدار أطر لتطبيقات الصحة العامة لإدارة الوظائف.

وهذا يعني أنه إذا كانت نتيجة اختبار Covid-19 إيجابية للمستخدم ، وأضفت تلك البيانات إلى تطبيق الصحة العامة الخاص بهم ، فسيتم إبلاغ المستخدمين الذين اقتربوا منهم كثيرًا خلال الأيام العديدة السابقة باتصالهم. “يمكن أن تكون هذه الفترة 14 يومًا” ، ولكن يمكن للوكالات الصحية تحديد النطاق الزمني.

وقالت الشركتين في بيان مشترك: “نعتقد أنه لم تكن هناك لحظة أكثر أهمية للعمل معًا من أجل حل واحدة من أكثر المشاكل إلحاحًا في العالم”.

اضغط لمتابعة أموال الغد على تطبيق نبض