« التصديري للحرف اليدوية» يلجأ للتجارة الاليكترونية لمواجهة الركود جراء كورونا

كشف هشام الجزار رئيس المجلس التصديري لصناعات الحرف اليدوية، أن المجلس يتواصل حاليا مع عدد من مواقع البيع والتسويق الاليكتروني من أجل مواجهة الركود الحاد الذي يواجهه القطاع حاليا.

وقال في تصريحات خاصة لـ” أموال الغد”،  إن تداعيات إنتشار فيروس كورونا انعكست سلبيا على قطاع الحرف اليدوية سواء محليا أو تصديريا،  بما دفع المجلس لبحث البدائل المتاحة للتسويق ومساعدة المتضررين.

وأوضح الجزار أن انتشار فيروس كورونا تسبب في إلغاء مشاركة شركات القطاع في المعارض وكذلك توقف السياحة، والذين يعدان الطرق الرئيسية للترويج للمنتجات المصرية من الحرف اليدوية، بما انعكس على عدم وجود اي تعاقدات تصديرية حاليا.

وأكد على عدم تسريح اي عامل من القطاع حتى الآن بالرغم من توقف الإنتاج، منوها بأن الأجر مرتبط بالإنتاج وليس مرتب شهري.

ونوه الجزار بأنه من الصعب حاليا التكهن بتأثير ذلك على الصادرات بنهاية العام في ظل عدم وضوح الرؤية حول توقيت انحسار الفيروس،  ولكن هناك تأثير سلبي على القطاع بلا شك.

وكانت صادرات مصر من الصناعات اليدوية قد ارتفعت خلال شهر فبراير الماضي بنسبة 18.7% لتبلغ 19 مليون دولار في مقابل 16 مليون دولار خلال فبراير 2019، وفقا للهيئة العامة للرقابة على الصادرات والوارادات.

اضغط لمتابعة أموال الغد على تطبيق نبض