ديلي ميل: شركة أمريكية تبدأ التجربة الثانية للقاح فيروس كورونا.. ونتائج فاعليته تظهر بحلول الصيف

قالت صحيفة “ديلى ميل” البريطانية، إنه تم إطلاق التجربة الثانية للقاح فيروس (كوفيد 19) في الولايات المتحدة، حيث وعدت شركة الأدوية بمليون جرعة من جرعاتها بحلول نهاية العام، موضحة أن الشركة أعلنت مساء أمس بدأ تجنيد متطوعين لتجربة لقاح فيروس كورونا، موضحة أنها تتوقع ظهور بيانات تجاربها البشرية الأولى بحلول الصيف، مضيفة أنه حتى يتم  الموافقة على الطوارئ من هيئة الأغذية والأدوية الأمريكية، فإنها ستنتج مليون جرعة بنهاية العام.

وأوضحت الشركة أن لديها موافقة من هيئة الأغذية والأدوية الأمريكية (FDA)، للدراسة على 40 متطوعًا صحيًا في مدينتى فيلادلفيا، وكانساس بولاية ميسوري، وتخطط لإعطاء جرعتها الأولى من اللقاح التجريبي في نفس اليوم.

وأضافت أن الدراسة هي خطوة أولى لمعرفة ما إذا كان اللقاح يبدو آمنا بما يكفي لإجراء اختبارات أكبر، لإثبات ما إذا كان سيحمي من فيروس كورونا من عدمه، حتى إذا سار البحث بشكل جيد، فمن المتوقع أن يستغرق الأمر أكثر من عام قبل أن يصبح أي لقاح متاحًا على نطاق واسع.

وأشارت الصحيفة إلى أن الشركة تعتمد على هو ما يسمى بلقاح الحمض النووي، المصنوع باستخدام جزء من الشفرة الجينية للفيروس، المعبأ داخل جزء من الحمض النووي الاصطناعي.

وتقول الشركة إنها بدأت بالفعل في تجنيد متطوعين لدراستها في كل من الموقعين، موضحة إنه سيتم إجراء الاختبار في كلية بيرلمان للطب بجامعة بنسلفانيا، ومركز البحوث الصيدلانية في مدينة كانساس سيتي، حيث سيحصل كل متطوع على جرعتين من اللقاح التجريبي، تعطى على حده خلال 4 أسابيع.

وقال الدكتور بابلو تيباس، أخصائي الأمراض المعدية وأستاذ الطب في مستشفى جامعة بنسلفانيا، وهو الباحث الرئيسي للدراسة، “نتوقع التسجيل السريع لهذه الدراسة الأولية، لقد كان هناك اهتمام كبير بهذا اللقاح بين الأشخاص الذين يريدون أن يفعلوا ما في وسعهم للمساعدة في حماية الناس الأكثر عرضه لهذا الوباء في أقرب وقت ممكن.

وتتوقع الشركة، أنه سيكون لديها بيانات كافية لإجراء تقييم أولي لسلامة اللقاح، بالإضافة إلى ما إذا كان يؤدي إلى استجابة مناعية لدى المشاركين بحلول هذا الصيف أم لا.

وحتى الآن، يبدو أن لقاح فيروس كورونا  COVID-19 يعمل بشكل مماثل لطريقة للقاح الذى صممته لمتلازمة الشرق الأوسط التنفسية (MERS)، والذى ظهر في عام 2012.

وتؤكد الشركة، أنها قامت بالفعل بتصنيع آلاف الجرعات من لقاحها، المسمى” INO-4800 “، في الأسابيع العشرة الماضية.

اضغط لمتابعة أموال الغد على تطبيق نبض