رئيس الوزراء الأسباني: تخفيف القيود الاقتصادية نهاية الشهر الجاري

قال رئيس وزراء إسبانيا بيدرو سانشيز، السبت، إن بلاده ستخفف القيود الاقتصادية المفروضة بمقتضى حالة الطوارئ بعد عطلات عيد الفصح رغم أن حالة العزل العام ستمدد إلى منتصف ليل 25 أبريل.

وكان رئيس الوزراء قد أعلن في منتصف مارس تطبيق حالة الطوارئ في أنحاء البلاد لمدة 15 يوما لمواجهة فيروس كورونا.

وشدد حينها على أن أزمة فيروس كورونا تتطلب “قرارات استثنائية”، مؤكدا أن قوات الجيش مستعدة لمواجهة تداعيات فيروس كورونا المستجد.

إلى ذلك، سجلت إسبانيا ولليوم الثاني على التوالي انخفاضا ملموسا في حصيلة ضحايا كورونا، حيث أعلنت السلطات عن تسجيل أكثر من 809 وفيات وأكثر من 7 آلاف إصابة جديدة بفيروس كورونا المستجد “كوفيد-19” خلال الساعات الـ24 الماضية.

وشهدت حصيلة ضحايا كورونا اليومية في إسبانيا بذلك انخفاضا لليوم الثاني على التوالي، بعد تسجيل 950 و932 وفاة جديدة الخميس والجمعة على التوالي.

وأكدت وزارة الصحة في تقريرها اليومي بشأن تفشي الفيروس في البلاد أن حصيلة ضحايا كورونا ارتفعت إلى 11744 شخصا، فيما ارتفع إجمالي عدد الإصابات المسجلة خلال آخر 24 ساعة، إلى 124736.

وتخطت إسبانيا بهذه الوفيات الجديدة إيطاليا وصعدت إلى المرتبة الثانية، بعد الولايات المتحدة، في قائمة الدول الأكثر تضررا بالفيروس من حيث عدد الوفيات.

اضغط لمتابعة أموال الغد على تطبيق نبض