إنتل تطلق أسرع معالج للكومبيوتر المحمول في العالم

أطلقت شركة إنتل أسرع معالج للكومبيوتر المحمول في العالم ضمن 10th Gen Core H-Series سلسلة ، وهو معالج Intel® Core™ i9-10980HK الذى يمتلك أعلى تردد توربو يمكن تحقيقه ويبلغ 5.3 جيجاهرتز، متفوقا على تردد جميع منتجات معالجات الكومبيوترات المحمولة الأخرى المتوفر اعتبارا من أبريل 2020.

وبهذه الخطوة تخطت “إنتل” اليوم حاجز 5 جيجاهرتز لتردد معالجات الكمبيوترات المحمولة عبر إطلاق سلسلة 10th Gen Intel® Core™ H-series. وتوفر سلسلة H، وفي مقدمتها معالج 10th Gen Intel Core i9-10980HK1، أداءً يماثل أداء حاسوب المكتب مما يجعلها مثالية ليأخذها عشاق الألعاب الإلكترونية والمبتكرين لأي مكان.

وقال فريدريك هابيرجير، المدير العام لقسميّ الكومبيوترات المحمولة الممتازة والخاصة بالألعاب الإلكترونية في شركة إنتل: “يعد إطلاق منصة 10th Gen Intel Core H-series اليوم تطوراً كبيراً في ريادة إنتل في مجال تقنيات الألعاب الإلكترونية، والتي تزود المستخدم بأداء يُماثل أداء حاسوب المكتب ولكن بحجم كومبيوتر محمول وخيارات واسعة تضم أكثر من 100 تصميم لأجهزة الكمبيوتر المحمول هذا العام، بما فيها أكثر من 30 تصميم نحيف وخفيف.

وتم تحسين التقنية الجديدة لتلبي احتياجات الهواة والمبتكرين من خلال توفير تردد 5 جيجاهرتز وهو الأسرع في القطاع مما سيوفر للمستخدمين تجربة لعب مذهلة وسبل غنية في الإبداع والابتكار”.

أهمية التقنية الجديدة: نشهد اليوم انتقال اللاعبين بشكل متزايد إلى الكومبيوترات المحمولة الأكثر مرونة من حيث اللعب في أي مكان وتلك التي يوازي أداؤها أداء حاسوب المكتب، كما أنهم يصنفون سرعة المعالج ضمن أهم 3 ميزات2 في الكومبيوترات المحمولة.

وتمتاز معالجات الكومبيوتر المحمول 10th Gen Intel Core بأداء مذهل لا يتوفر عادةً إلا في حاسوب المكتب، وتوفر أداءً أسرع يصل إلى 5.3 جيجاهرتز3 توربو وثماني أنوية و16 خيط حاسوبي لتوفير تجارب الألعاب الغنية والاستجابة المذهلة والأداء المتسق داخل اللعبة. ومازالت الألعاب والتطبيقات اليوم تعتمد على النوى عالية التردد، مما دفع شركة إنتل إلى تطوير معدل التردد لتحقيق نسبة أقل من التباطؤ وتوفير أفضل تجربة لعب على الكمبيوتر المحمول تعادل بقوتها تلك التي في حاسوب المكتب.

يوفر معالج i9-10980HK مقارنةً بنظام عمره ثلاث سنوات:

  • زيادة تصل إلى 54% من عدد الأطر في الثانية في الألعاب6 لتجربة لعب أفضل في أكثر الألعاب شهرة
  • أداء إجمالي7 أفضل بنسبة 44% لإنتاجية أسرع وأكثر استجابة
  • أسرع مرتين في عرض8 وتصدير9 الفيديو بدقة 4K مما يسهّل ويسرّع إنشاء الفيديو ومشاركته

صمم معالج 10th Gen Intel Core i7-10750H، الذي تصل سرعته إلى 5.0 جيجاهرتز3 توربو، خصيصاً لعشاق الألعاب الإلكترونية والمبتكرين الذين يحتاجون إلى الأداء المحسّن. ومقارنة بنظام عمره ثلاث سنوات، يوفر معالج i7-10750H ما يلي:

  • زيادة الأطر في الثانية بنسبة 44% في الألعاب10
  • أداء إجمالي أفضل بنسبة 33%11
  • تصدير فيديو 4K أسرع بنسبة 70%12

وتضمّن إطلاق سلسلة10th Gen  أيضاً معالج Intel Core i7-10875H الجديد، الذي يمتاز بمعدل تردد يصل إلى 5.1 جيجاهرتز3، وثماني نوى و16 خيط حاسوبي وهو مناسب للعاملين في المجال الإبداعي وعشاق الألعاب الإلكترونية وغيرهم ممن يعملون في المجال الإبداعي.

تحسينات لتجربة لعِب مذهلة: صمم بالتعاون مع الشركات الرائدة في تصنيع أجهزة الكمبيوتر، وسيتم إطلاق أكثر من 30 جهاز نحيف وخفيف بسمك 20 مم أو أقل و100 تصميم عبر القطاعات الاستهلاكية والتجارية ومحطات العمل هذا العام. وتُحسّن “إنتل” أيضا أجهزة الكمبيوتر المحمولة بالتعاون مع مصنّعي أجهزة الكمبيوتر لتوفير أحدث التقنيات، ومنها:

  • تدعم تقنية Intel® Wi-Fi 6 AX201 (Gig+) عمليات التحميل بشكل أسرع بثلاث مرات تقريباً 13 للحصول على أداء لاسلكي عالي السرعة ونسبة تباطؤ منخفضة14
  • تقنية Intel® Turbo Boost Max 3.0
  • Intel® Adaptix™ Dynamic Tuning وIntel® Extreme Tuning Utility لتعديل الأداء الذكي
  • يوفر محسّن السرعة Intel® Speed Optimizer15 طريقة بسيطة بنقرة واحدة لزيادة سرعة التشغيل1
  • يدعم Thunderbolt ™ 3 بنطاق ترددي أكبر بأربع مرات من USB 3.1 نقل محتوى الوسائط المتعددة والاتصال بشاشتين بدقة K4 بسهولة
  • يعمل دعم ذاكرة Intel® Optane™16 على تسريع تشغيل اللعبة وتحميلها17

 

 

 

اضغط لمتابعة أموال الغد على تطبيق نبض