أكثر من 10 ملايين أمريكي فقدوا وظائفهم بسبب فيروس كورونا

بلغ عدد الأمريكيين المتقدمين بطلبات للحصول على إعانات البطالة الأسبوع الماضي، مستوى قياسيا مرتفعا للأسبوع الثاني على التوالي، متجاوزا ستة ملايين، إذ فرضت المزيد من السلطات تدابير للبقاء في المنازل لكبح جائحة فيروس كورونا، التي يقول اقتصاديون إنها تدفع الاقتصاد صوب الركود.

وقالت وزارة العمل الأمريكية اليوم الخميس إن الطلبات الجديدة للحصول على إعانة البطالة ارتفعت إلى 6.65 مليون طلب في أحدث أسبوع من مستوى غير معدل بلغ 3.3 مليون طلب في الأسبوع السابق.

ويعني ذلك أن حوالي 10 ملايين أمريكي قد فقدوا وظائفهم في نحو أسبوعين.

وتتجاوز الأرقام متوسط التقديرات البالغ 3.50 مليون في مسح أجرته رويترز لخبراء اقتصاديين. وبلغت أعلى التقديرات في المسح 5.25 مليون.

ويقدم التقرير الحكومي الأسبوعي أوضح برهان حتى الآن على أن أطول ازدهار للتوظيف في التاريخ الأمريكي انتهى على الأرجح في مارس الماضي.

وأدت الجائحة إلى ارتفاع غير مسبوق في عدد الأمريكيين الذين يطلبون مساعدة حكومية.

وتجاوزت طلبات الإعانة بالفعل تلك التي بلغت مستوى ذروة عند 665 ألفا خلال الركود في الفترة بين عامي 2007 و2009، حين جرت خسارة 8.7 مليون وظيفة.

اضغط لمتابعة أموال الغد على تطبيق نبض