« القابضة المعدنية» تستهدف تصنيع النموذج الأولى لأجهزة التنفس الصناعي واعتماده خلال أسبوعين

نافع:  لابد من تكاتف كافة المصنعين فالهدف حماية الأرواح  وليس الأرباح

كشف د. مدحت نافع رئيس الشركة القابضة للصناعات المعدنية التابعة لقطاع الأعمال العام، أنه جاري حاليا وضع وتصميم النموذج الأولي لجهاز التنفس الصناعي حيث من المتوقع أن يتم الانتهاء منه واختباره واعتماده خلال أسبوعين.
وقال في تصريحات له ، أنه عقب اعلان شركة Medtronic الخاص بإسقاط حقوق ملكيتها الفكرية على احد اجهزة التنفس الصناعي، جاء التفكير لاستغلال تلك الفرصة من اجل تصنيع هذه الأجهزة محليا، خاصة في ظل قيام بعض شركات السيارات العالمية بالاتجاه لتصنيع هذه الأجهزة.

وأضاف نافع انه تم التواصل مع عدد من المجموعات البحثية التي تقوم حاليا على تصنيع هذا النموذج والذي يعد الخطوة الاولى التي يجب اتخاذها قبل التفكير في التصنيع، موضحا أنه سيتم عمل حلقة وصل بين كل تلك المجموعات وتشكيل مجموعة عمل واحدة تضم تخصصات الهندسة والميكانيكا والهندسة الطبية وبعض الأطباء ومتخصصين في التحكم بالتكاليف.

وأوضح أن بعض تلك المجموعات نوهت بقرب انتهائها من وضع النموذج والانتهاء منه خلال أسبوع، ثم يتم عمل الاختبارات اللازمة وتطبيق المعايير الفنية والذي قد يستغرق اسبوع ايضا.

وذكر نافع أن الشركة ستقوم بتوفير المكونات الناقصة ويمكن أن يتم تجميع تلك الاجهزة والتي تحتاج إلى حساسات نعمل على توفيرها بالوقت الحالي سواء من خلال بدائل أو توفيرها بشكل او بأخر.

ونوه بأنه عقب وجود النموذج الأولى المعتمد سيتم البدء في توفير أماكن للتصنيع حيث يمكن استغلال مصانع شركتي النصر والهندسية التابعتين للشركة القابضة، وكذلك هناك العديد من المصانع التي يمكن من خلالها التصنيع ولكن ستحتاج إلى تحسن وتطوير وهو ما سيتم العمل عليه من الآن.

وأكد  أن الهدف هو توفير تلك الأجهزة محليا وبشكل موسع وبأقل تكلفة حتى لا نصل للأزمة التي تعاني منها دول مثل ايطاليا وامريكا حاليا، وليس المنافسة أو تحقيق الأرباح.

وتابع نافع أنه سيتم أيضا التعاون مع الانتاج الحربي لتصنيع هذه الأجهزة، ليس بغرض توفيرها للسوق المحلية فقط بل ايضا مساعدة الدول الاخرى في توفير احتياجاتهم، مؤكدا أن تلك المنحة تعتبر فرصة عظيمة للتصنيع المحلي مثلما تطورت صناعات كثيرة اثناء الحروب، ويجب استغلالها، خاصة وان الهدف الاسمى حماية الارواح.

 

اضغط لمتابعة أموال الغد على تطبيق نبض