البنوك تواجه تكدس العملاء امام الفروع بماكينات الصراف الألى المتحركة

 

شهدت فروع البنوك وماكينات الصراف الالي تكدس كبير من العملاء خلال الفترة المقبلة بالتزامن مع صرف الرواتب والسحب لشراء الاحتياجات الخاصة بالأفراد.

ومن المتوقع أن تشهد ماكينات الصراف الالى مزيد من الاقبال بالتزامن مع اقتراب صرف المعاشات .

وقالت نيفين قباج، وزيرة التضامن الاجتماعي انه تم دراسة عدة سيناريوهات ومقترحات للحد من التكدسات في مكاتب هيئة التأمينات ومنافذ الصرف البالغ عددها حوالي 4350 منفذا ومكاتب البريد وماكينات الصرف الآلي ATM والتي يصل عددها الى 10 آلاف ماكينة صرف وتم الاستقرار على وضع آلية لتقسيم أصحاب المعاشات على أيام متفرقة طوال الأسبوع الأول من شهر ابريل .

اضافت ان اصحاب المعاشات الذين يتقاضون 1000 جنيه فأقل ويبلغ عددهم 2.4 مليون قائم بالصرف سيقومون بصرف معاشاتهم من منافذ الهيئة القومية للتأمينات ومكاتب البريد وماكينات الصرف خلال أيام ” الأربعاء والخميس والسبت” الموافقة ( 1,2,4) من شهر ابريل ، أما أصحاب المعاشات أكثر من 1000 جنيه وحتى 2000 جنيه ويبلغ عددهم 2.5 مليون قائم بالصرف فسيقومون بصرف معاشاتهم أيام ” الاحد والاثنين والثلاثاء ” الموافق ( 5،6،7 ) من شهر ابريل .

أما أصحاب المعاشات البالغ قيمة معاشاتهم أكثر من 2000 جنيه ويبلغ عددهم 1.8 مليون قائم بالصرف تقريباً فسيقومون بصرف معاشاتهم يومى الأربعاء والخميس 8 و9ابريل واعتبارًا من يوم الأحد 12 ابريل يكون الصرف متاحا لكل من لم يقم بصرف معاشه ،ومن يتخلف عن الصرف خلال المدة المحددة له يمكن له الصرف خلال الفترات اللاحقة .

ولمواجهة البنوك حالة الزحام قامت عدة بنوك وعلى راسهم الأهلي ومصر بنشر ماكينات الصراف الألي المتحركة لتقليل التكدس أمام الماكينات والفروع.

وقامت البنوك بنشر تحذيرات للعملاء لاستخدام الماكينات خوفا من فيروس كورونا وعلى رأسها تعقيم اليد قبل وبعد استخدام الماكينة واستخدام المناديل للضغط على الازر ثم التخلص منها.

وشددت البنوك على ضرورة ترك مسافة من متر الى مترين بين كل عميل والاخر اثناء الانتظار، مع التوسع فى استخدام الخدمات الرقمية.

اضغط لمتابعة أموال الغد على تطبيق نبض