خالد نصير: مصر تتجه لتحقيق طفرة جديدة فى العلاقات المشتركة مع بريطانيا خلال ٢٠٢٠ 

رسالة لندن – 

 

40 مستثمر مصري و3 وزراء شاركوا بفعاليات البعثة للتأكيد على رغبة مصر الجادة في تعزيز التعاون مع بريطانيا 

مصر قادرة على أن تكون مركز رئيسي للتصنيع للشركات البريطانية للتصدير في أفريقيا 

قطاعات الصحة والتعليم والنقل والخدمات البنكية تتصدر اهتمامات المستثمرين الإنجليز خلال الاجتماعات

أكد المهندس خالد نصير رئيس الجمعية المصرية البريطانية للأعمال BEBA، أن فاعليات بعثة طرق الأبواب التي تنظمها الجمعية حالياً للعاصمة البريطانية لندن بمشاركة أكثر من 40 مستثمر مصري، حققت نجاحاً ملحوظاً في تعريف مجتمع الأعمال البريطاني بالخطوات الهامة التي إتخذتها الحكومة في مسار الإصلاح المالي والهيكلي وتحسين مناخ الأعمال .

أشار في مقابلة خاصة ، إلى أن توقيت إرسال البعثة يعد هاماً في ظل التوترات والتغيرات العديدة التي تشهدها الساحة البريطانية والتي تشمل إمكانية تغير الحكومة على إثر المشكلات المتعلقة بخروج المملكة من الإتحاد الاوروبي، حيث أكدت البعثة رغبة مصر سواء عبر الحكومة ممثلة في وجود ثلاث وزراء بارزين ضمن البعثة أو القطاع الخاص المصري في تعزيز التعاون التجاري والاقتصادي بين البلدين خلال الفترة المقبلة .

لفت نصير إلى أن البعثة نجحت في إرسال عدداً من الرسائل الأخرى للمجتمع البريطاني، تتمثل ابرزها في توضيح حقيقة الأوضاع واستعراض الخطوات التي نفذتها مصر خلال الفترة الماضية على كافة الأصعدة الاقتصادية ، وكذلك التأكيد على قدرة مصر بأن تكون مركزاً للتصنيع للشركات البريطانية لدخول الأسواق الأفريقية ، عبر الدخول في شراكات مع نظيرتها المصرية .

أضاف أن الجمعية ستتابع بشكل مستمر التداعيات الإيجابية المحتملة للزيارة وانعكاساتها على مؤشرات التبادل التجاري والعلاقات الإقتصادية بين البلدين خلال الفترة المقبلة ، في ظل تنامي التوقعات بأن تشهد مصر طفرة غير مسبوقة بمعدلات جذب الاستثمارات الجديدة داخل السوق خلال العام المقبل .


أضاف أن الفاعليات التي نفذتها البعثة على مدار الأيام الماضية شهدت تنظيم عدة لقاءات مع عدداً من كبرى الشركات البريطانية، لتعريفهم بأبرز الفرص الواعدة المتاحة بالسوق خاصة بقطاعات النقل والبنية التحتية والصحة والتعليم والخدمات البنكية والمصرفية.

اضغط لمتابعة أموال الغد على تطبيق نبض