«ثروة للبترول»: استلام مواقع امتياز شمال سيناء البحرية بعد توقيع اتفاقية حفر أول بئر استكشافي

صرح مصدر مسئول بشركة ثروة للبترول، أن الشركة تنتظر إنهاء كامل الموافقات الرسمية الخاصة باتفاقية أعمال البحث والاستكشاف عن النفط والغاز في منطقة شمال سيناء البحرية (نور) بالبحر المتوسط، تمهيدًا لإصدار قانون بشأن الاتفاقية، وعقب ذلك ستتم عمليات الحفر مباشرة في مناطق الامتياز.

أضاف في تصريحات خاصة لأموال الغد، أن الشركة ستتسلم مواقع الإمتياز عقب التوقيع والتي سيتبعها حفر بئر استكشافي وتحديد المؤشرات الخاصة بمناطق الامتياز سواء كانت إيجابية أم سلبية؛ وبناء على ذلك سيتم تحديد عدد الآبار التي سيتم حفرها في المراحل التالية والاحتياطي المؤكد بالآبار.

أشار إلى أن ارتفاع أسعار النفط عالميًا قد تؤثر على إجمالي استثمارات المشروع بجانب التحديات وأية عقبات قد تواجه عمليات الحفر؛ وبالتالي فإن تحديد قيمة الـ 105 مليون دولار ليست القيمة الاستثمارات النهائية للمشروع.

وكانت وافقت لجنة الطاقة بمجلس النواب على اتفاقية أعمال البحث والاستكشاف عن النفط والغاز في منطقة شمال سيناء البحرية (نور) بالبحر المتوسط؛ بين كل من شركة إيني الايطالية وثروة المصرية والشركة القابضة للغاز الطبيعي “إيجاس”.

أكد النائب السيد الباز عضو لجنة الطاقة بالبرلمان، في تصريحات خاصة لأموال الغد، أن اللجنة وافقت الأسبوع الماضي على الاتفاقية بعد عرضها بالجلسة العامة للبرلمان، والتي بموجبها سيتم تنمية احتياطي الزيت والغاز في منطقة الامتياز بالبحر المتوسط.

أشار البارز إلى أهمية الاتفاقية في تكثيف برامج حفر الآبار التنموية والاستكشافية في مناطق امتيازها وسرعة وضعها على خريطة الإنتاج والعمل على الاستفادة من كافة الإمكانيات والموارد النفطية المتاحة بالقطاع لتحقيق الإكتفاء الذاتي من البترول والغاز خلال الفترة القادمة.

وتتضمن الاتفاقية إنفاق ١٠٥ مليون دولار لحفر آبار بالمنطقة التي تعد من مناطق الأعماق الضحلة حيث يتراوح العمق بها ما بين 200 و 350 مترًا، ومن المتوقع أن تستغرق مدة البحث قرابة الـ 6 سنوات وذلك على مرحلتين.

ويصل إنتاج مصر الحالي من الغاز الطبيعي لقرابة الـ 5.7 مليار قدم مكعب يوميًا، بدلا من 5.5 مليار قدم بدايات 2018.

وأعلنت وزارة البترول اليوم، طرح مزايدتين عالميتين خلال 2018 للاستكشاف والبحث عن البترول والغاز لكل من الهيئة المصرية العامة للبترول والشركة القابضة للغازات الطبيعية ” إيجاس ” في 27 قطاعاً تغطي معظم الأحواض الترسيبية بالجمهورية.

وتشمل مزايدة الهيئة العامة للبترول للبحث عن النفط واستغلاله طرح 11 قطاعاً بواقع 5 قطاعات بالصحراء الغربية، وقطاعين بوادى النيل، و 3 قطاعات بخليج السويس، وقطاع واحد  بالصحراء الشرقية، فيما شملت مزايدة شركة ايجاس للبحث عن الغاز والزيت الخام طرح 16 قطاعاً بواقع 13 قطاعاً بالبحر المتوسط، تتضمن قطاعات تقع بالمناطق الحدودية بالبحر المتوسط، بالإضافة الى  3 قطاعات بدلتا النيل الأرضية.

اضغط لمتابعة أموال الغد على تطبيق نبض