الحكومة تنفى حذف 7 ملايين مواطن من البطاقات ‏التموينية وزياده اسعار السلع فى رمضان
كتب أحمد فايز :
2:33PM 20/04/2017
انتشر في العديد من المواقع الإلكترونية وصفحات التواصل الاجتماعي أنباء تفيد بحذف 7 ملايين مواطن من مقررات البطاقات التموينية لأصحاب الدعم السلعي، وقام مركز مركز المعلومات ودعم واتخاذ القرار التابع لرئاسة مجل الوزراء بالتواصل مع وزارة التموين والتجارة الداخلية, التي نفت صحة تلك الأنباء تماماً, مؤكدة أنه لم يتم حذف أي مواطن من منظومة بطاقات التموين.

وأوضحت الوزارة أن عملية تنقية وتحديث البيانات مستمرة من أبريل الحالي وحتى نهاية يونيو القادم, مشيرة إلى أن عملية التحديث تشمل 19 مليون مواطن فقط مقيدين في 4.5 مليون بطاقة تموينية ويتم التحديث لصاحب البطاقة التي يظهر له في إيصال صرف السلع  رسالة مطلوب تحديث بيانات, وتناشد الوزارة المواطنين سرعة تحديث بياناتهم من خلال الموقع الإلكتروني (www.tamwin.com.eg), وفي السياق ذاته نفت الوزارة أيضاً ما يتردد حول ‏استخدام بيانات التعداد  السكاني- الذي يُجرى حالياً- لحذف المواطنين من بطاقات ‏التموين.
 
وأكدت الوزارة أن الهدف من عملية التنقية هو حرص الدولة على ضمان وصول الدعم لمستحقيه الفعليين.
 
من جانب اخر نفت وزارة التموين ما تردد فى مواقع التواصل الاجتماعى بشأن زيادة في أسعار السلع الأساسية خلال شهر رمضان المقبل .
 
وأوضحت الوزارة  أنه تم توفير كمية كبيرة من السلع الأساسية في المنافذ الحكومية وتم التعاقد على كميات كبيرة من السلع بأسعار مخفضة وبجودة عالية، وسيتم طرحها في جميع المنافذ التابعة لشركات المجمعات والجملة في محافظات الوجه البحري والقبلي.
 
وأكدت الوزارة إقامة معارض "أهلاً رمضان" في المحافظات, بالإضافة إلى معرض سوبر ماركت بالقاهرة قبل بداية شهر رمضان بالتعاون والتنسيق مع الغرف التجارية والشركات  لتكثيف طرح السلع وتوفيرها بأسعار مناسبة.
 
وأضافت الوزارة  إلى أن عملية  طرح اللحوم السودانية الطازجة مستمر بسعر 75 جنيهًا للكيلو دون زيادة في الأسعار، وطرح الدواجن بسعر 25 جنيهًا وأجزاء الدواجن  بسعر 15 جنيهًا للكيلو.
 
وأشارت الوزارة إلى أنه سيتم تشكيل غرفة عمليات رئيسية بكل مديرية على مستوى الجمهورية، وأخرى فرعية بالإدارات التموينية، وذلك لمداومة المرور والمتابعة الحالية اليومية للأسواق، وإخطار قطاع الرقابة والتوزيع بتقرير يومي عن الحالة التموينية طوال الشهر الكريم.

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *