30 مليون جنيه حجم التعويضات المالية المستحقة لـ “حسن علام” حتى ديسمبر الماضى
كتب مروة حمدان :
11:31AM 16/04/2017

أكد عاطف البربرى، نائب رئيس مجلس الادارة والعضو المنتدب للشئون المالية والإدارية بشركة النصر العامة للمقاولات "حسن علام" ، أن حجم التعويضات المالية المُقدرة للشركة حتى ديسمبر 2016 الماضى تبلغ نحو 30 مليون جنيه، وذلك عن إجمالى الأعمال التى  تم تنفيذها بالسوق المحلى.

أضاف أن الشركة تحملت إرتفاع الأسعار فى مواد البناء وكافة مدخلات عمليات التشييد، ملمحا إلى زيادة أسعار مواد البناء بنسبة 100% وخاصة الخامات والمواد المستوردة، وهو ما ساهم فى ارتفاع تكلفة الأعمال الإنشائية بنسبة تزيد عن 45% لكافة المشروعات.

أشار إلى أنه سيتم استكمال حصر حجم التعويضات المستحقة للشركة عن مختلف المشروعات التى تولت الشركة تنفيذها خلال الفترة من مارس 2016 الماضى وحتى الثلاثة أشهر الأولى من العام الجارى تمهيدا لمخاطبة الاتحاد المصرى لمقاولى التشييد والبناء بإجمالى التعويضات المستحقة للشركة.

وفيما يتعلق بتوقعات تطبيق القانون وتسديد مستحقات "المقاولين" خلال مايو المقبل، أوضح أن الإسراع فى تسديد المستحقات المالية للشركات سيساهم فى إنقاذ قطاع الشركات من التعثر وخاصة بعد تكبد الشركات خسائر مالية قوية بسبب تحمل ارتفاعات أسعار مواد البناء دون إلتزام جهات إسناد المشروعات بمراعاة تغير الأسعار بالسوق بعد تحرير سعر الصرف.

أوضح استهداف شركته الوصول بإجمالى حجم الأعمال الكلية إلى 2.5 مليار جنيه بنهاية العام المالى المقبل، وذلك مقابل 2 مليار جنيه حصيلة حجم الأعمال بنهاية العام الماضى، كما اشار إلى أن إجمالى التعاقدات الكلية للشركة تقدر بـ 6.8 مليار جنيه، لافتا الى إنتهاء الشركة من استيراد معدات جديدة بقيمة تتجاوز 150 مليون جنيه خلال العامين الماضيين على الرغم من أزمة السيولة التى تعانى منها الشركة.

وقد أعلن مجلس النواب بنهاية مارس الماضى موافقته على إقرار مشروع قانون التعويضات وإحالته إلى مجلس الدولة لاعتماد الصياغة القانونية النهائية له تمهيدا لإصدار القانون رسميا وبدء صرف التعويضات المستحقة لشركات المقاولات عن زيادة أسعار مواد البناء للشركات العاملة بمشروعات الدولة.

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *