المصرف المتحد يطلق “المنظومة الرقمية” لحلول الاستعلام الائتماني الذاتى
كتب أموال الغد :
11:52AM 21/03/2017

اعلن اشرف القاضي – رئيس مجلس ادارة المصرف المتحد - عن تدشين خدمات  "المنظومة الرقمية" المتكاملة والذكية لحلول الاستعلام الذاتي اللحظي عبر حسابات الانترنت البنكيSelf Inquiry Via Bank Portal  ومن خلال اكثر من 200 ماكينة صرآف الآلي منتشرة بجميع انحاء الجمهورية.   ليكون البنك الاول في السوق لاطلاق هذه المنظومة الرقمية الذكية.

وقال القاضى ان "المنظومة الرقمية" الذكية الجديدة تتيح لعملاء المصرف من افراد وشركات كبري وقطاع المشروعات المتوسطة والصغيرة والمتناهية الصغر باختلاف توزيعاتهم الجغرافية, فرصة الاستعلام الذاتي اللحظي عن تقارير الجدارة الائتمانية علي مدار الساعة 7 ايام في الاسبوع.  مع تطبيق كامل لمعايير الامان العالمية، في اسرع وقت، دون عناء الذهاب للفرع أو الانتظار.  وذلك وفقا لقواعد العمل المنظمة من قبل البنك المركزي المصري.

واضاف ان الخدمة تتميز بسرعة الحصول علي المعلومة المطلوبة لحظيا وأيضا إمكانية الإحتفاظ بها سواء من خلال حسابات العملاء علي الانترنت البنكي او من خلال اكثر من 200 ماكينة صراف آلي للمصرف المتحد.

ويحتوي التقرير الائتماني الصادر سواء من حسابات الانترنت البنكي او ماكينات الصرآف الآلي علي تقييم الجدارة الائتمانية Credit Score  يعبر عن المعلومات المسجلة لدي شركة I-Score.  مما يساهم في تقليل من عامل الوقت او الذهاب للفرع الذي يعد أحد أهم الصعوبات التي تواجه العملاء الراغبين في الحصول علي تمويلات.

واضاف ان عملاء المصرف يمكنهم من الأن الحصول علي هذه الخدمة المميزة فقط شريطة أن يكون للعميل أو الشركة حساب علي الانترنت البنكي للمصرف المتحد والمتاح من خلال الموقع الإليكتروني للمصرف علي شبكة المعلومات الدولية (الانترنت) www.theubeg.com او باستخدام احد بطاقات المصرف المتحد.

البنية التحتية التكنولوجية للمصرف المتحد

وعن البنية التحتية التكنولوجية للمصرف المتحد, يشير اشرف القاضي ان المصرف خطى بخطوات واسعة تجاه تحديث النظام الاساسي للحاسب الآلي وفقا لاحدث تطبيقات شركة مايسيس العالمية Misys - Fusion Banking Equation.  واستطاع خلال الشهر الماضي ان ينتهي من 90% من عملية التحديث.

 واضاف أن حزمة الخدمات التكنولوجية الحديثة والذكية التي يتم تطبيقها بالمصرف حاليا, مبنية علي بنية تحتية تكنولوجية عالية الجودة وفقا للمعايير العالمية, تمكن المصرف من تقديم افضل خدمة لعملاءه الحاليين والمستقبليين من افراد وشركات كبري وقطاع المشروعات الصغيرة والمتوسطة مما سيكون له مردود ايجابي بالسوق.

استراتيجية شاملة للتطبيقات الامثل للشمول المالي بالسوق

وعن الشمول المالي يقول اشرف القاضي, ان كافة التطبيقات التكنولوجية الذكية والمبادرات القومية للبنك المركزي المصري والدولة تعمل بهدف تطبيق كامل لآليات الشمول المالي لتحقيق تنافسية المؤسسات المصرفية المصرية وتعظيم دورها المحوري في دعم عجلة التنمية الشاملة للاقتصاد القومي.

فالشمول المالي هو الوصول الي جميع الفئات باختلاف توزيعاتهم الجغرافية وإمكانية الحصول على جميع الخدماتوالحلول المالية والمصرفية بشكل تكاملي واستخدامها بفاعلية بأسعار مقبولة وتنافسية وبطريقة مميزة من بنك واحد سواء من خلال تطبيقات التكنولوجية او العادية.

 لذلك قام المصرف المتحد بوضع خطة متكاملة لتوسيع نطاق الشمول المالي ضمن أهدافه الاستراتيجية للوصول لأكبر شريحة من العملاء سواء الافراد او عملاء شركات كبري وايضا قطاع المشروعات الصغيرة والمتوسطة.  وذلك لإيمانه الشديد بأهمية هذا القطاع الواعد ودوره الاستراتيجي في دفع عجلة التقدم وتحقيق التنمية الشاملة.

ومن هذا المنطلق قام بتوسيع نطاق استثماراته في مجال خدمات الرقمية التكنولوجية الذكية سواء من خلال الانترنت البنكي و الهاتف البنكي وايضا ماكينات الصراف الآلي.

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *