“الإصلاح الإداري “: الانتهاء من قاعدة بيانات موظفي الحكومة يونيو المقبل
كتب سيد بدر :
3:56PM 19/03/2017

قال الدكتور صالح عبد الرحمن، نائب وزيرة التخطيط للإصلاح الإداري، إنه من المقرر الانتهاء من قاعدة بيانات موظفي الحكومة خلال يونيو المقبل، لافتًا إلى أنه عقب الانتهاء من الخطة سيتضح أماكن العجز والفائض في الجهاز الإداري للدولة وبالتالي تحديد حجم التعيينات الجددة التي تحتاجها الحكومة .

وأضاف خلال مؤتمر صحفي اليوم بالوزارة أن الحكومة ستتيج للموظفين الانتقال من مؤسسة لأخرى وفقا للموقع الجغرافي واحتياجات الأجهزة الحكومية، مؤكدًا على أن الحكومة لن تسمح بتعيينات بدون حاجة حقيقية في الجهاز الإداري ومن خلال المسابقات المركزي الموحدة التي ينص عليها قانون الخدمة المدنية .

وأشار إلى أن ملف الإصلاح الإداري بالوزارة يقوم على خمس محاور أساسية وهي الإصلاح والتطوير المؤسسي وهناك برنامج حكومي قوي لتطوير المؤسسات التابعة، بينما المحور الثاني وهو تطوير الموظفين وزيادة قدراتهم، بجانب المحور الثالث وهو تبسيط الإجراءات الحكومية، ثم تفعيل آليات الحوكمة حتى تكون هناك شفافية في التعامل مع المواطن ولا يكون الموظف هو مستودع المعرفة الوحيد، بينما المحور الخامس هو ميكنة الخدمات الحكومية لتحقيق مصلحة المواطن والحكومة بتقليل الاحتكاك بين الموظف ومتلقي الخدمة .

وشدد على أن شعار الحكومة هو أنه لن يضار أي موظف حكومي جراء الإصلاح الإداري الذي سيتم خلال الفترة المقبلة.

وحول العلاوة الدورية للموظفين قال عبد الرحمن إن هناك اجتماعات مكثفة بين وزارتي التخطيط والمالية والبرلمان لبحث العلاوة الدورية خاصة بعد مطالبات بصرف علاوة 10% لغير الخاضعين لقانون الخدمة المدنية، وفي ظل حصول الخاضعين للقانون على 7% على الأجر الوظيفي فقط.

ونوه إلى أن المباحثات تستهدف صرف علاوة مرضية لجميع الأطراف وفقا للقانون، بينما تتقدم كل جهة حكومية تتقدم بطلب العلاوة على الأجر التكميلي على أن يتم الموافقة عليها وفقا لظروف كل مؤسسة .

 

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *